بعض المحتوى يتوجب تشغيله على الحاسوب لتشغيل فلاش

 لـ أحمد شوقي

 

من أَعجَبِ الأَخبـارِ أنّ الأَرنبـا
لمَّا رأَى الدِّيـكَ يَسُـبُّ الثعْلبـا
وهوَ على الجـدارِ فـي  أمـانِ
يغلـبُ بالمكـانِ ، لا  الإمكـانِ
داخَلـهُ الظـنُّ بـأَنّ المـاكـرا
أمسى من الضّعفِ يطيقُ الساخرا
فجـاءَهُ يَلْـعَـنُ مـثـل  الأَوَّلِ
عدادَ ما في الأرضِ مـن مغفَّـلِ
فعصـفَ الثعلـبُ بالضعـيـفِ
عصفَ أخيهِ الذِّيـبِ بالخـروف
وقال : لي في دمـكَ المسفـوكِ
تسلية ٌ عن خيْبتي فـي الديـكِ
فالتفـتَ الديـكُ إلـى  الذبيـح
وقـال قـولَ عـارِفٍ فصـيـح
مـا كلَّنـا يَنفـعُـهُ  لسـانُـهْ
في الناسِ مَن يُنطقُـه  مَكانُـهْ

 

 

من

http://www.rafed.net/